وفد إسرائيلي في واشنطن..  وإدارة بايدن متمسكة بـ"فيينا"

قبيل ساعات على زيارة وفد إسرائيلي للولايات المتحدة، من أجل مناقشة احتمال عودة الإدارة الأميركية إلى الاتفاق النووي الإيراني، أوضحت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض خلال مؤتمر صحفي أن الوفد القادم من

وفد إسرائيلي في واشنطن..  وإدارة بايدن متمسكة بـ"فيينا"
قبيل ساعات على زيارة وفد إسرائيلي للولايات المتحدة، من أجل مناقشة احتمال عودة الإدارة الأميركية إلى الاتفاق النووي الإيراني، أوضحت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض خلال مؤتمر صحفي أن الوفد القادم من إسرائيل لن يغير موقف بلادها من المفاوضات في فيينا.فردا على سؤال عما إذا كانت الزيارة ستؤثر على موقف الإدارة بشأن العودة إلى الاتفاق المبرم عام 2015، قالت جين بساكي: "لا". كما أضافت مساء أمس الأحد: "فيما يتعلق بإسرائيل، فقد أبقيناهم على اطلاع، كشريك رئيسي في هذه المناقشات، بنوايانا وسنواصل القيام بذلك في أي زيارات مستقبلية". إسرائيل والتفاوض واليوم الاثنين يسافر وفد إسرائيلي رفيع المستوى، ويرأسه رئيس الموساد يوسي كوهين ومستشار الأمن القومي مئير بن شبات، إلى واشنطن للتعبير عن معارضته لعودة أميركا إلى الاتفاق الإيراني. يشار إلى أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو كان أوضح في لقاء مع الوفد الأسبوع الماضي أن إسرائيل ليست طرفًا في الاتفاق النووي مع إيران وغير ملتزمة به، مشددا على أن بلاده ملتزمة بمصالحها الأمنية الخاصة فقط، وستتصرف وفقًا لذلك، وفق ما نقل مسؤول إسرائيلي مطلع.كما قال المسؤول بحسب ما نقلت وسائل إعلام محلية "التعليمات لكبار المسؤولين الأمنيين الذين يسافرون إلى واشنطن واضحة لجهة التشديد على معارضة إسرائيل للاتفاق وليس التفاوض، لأننا نتحدث عن عودة للاتفاق السابق الذي يشكل خطورة على الإسرائيليين".وتابع "إذا كانت هناك محادثات جادة في المستقبل من جانب إيران بشأن اتفاق محسن، فإن إسرائيل ستعلن موقفها بشأن الخصائص والمحتوى الذي يجب أن يتضمنه مثل هذا الاتفاق". وتشعر إسرائيل عمومًا بالقلق من أن الإدارة الأميركية الحالية تسير بسرعة كبيرة للعودة إلى الاتفاق النووي لعام 2015، المعروف رسميًا باسم خطة العمل الشاملة المشتركة، متجاهلة مخاوفها، وتحفظات بعض دول الشرق الأوسط الأخرى. وكان البلدان شكلا مجموعة استراتيجية، اجتمعت آخر مرة في 13 أبريل، لتنسيق جهودهما لمنع إيران من امتلاك أسلحة نووية. ويقود المجموعة مستشار الأمن القومي لبايدن جيك سوليفان ونظيره الإسرائيلي بن شبات. رئيس الأركان يلغي رحلته يذكر أن رئيس أركان الجيش الإسرائيلي أفيف كوخافي ألغى أمس مشاركته في الوفد على وقع التصعيد الأمني في القدس وغزة. وكان باقي أعضاء الوفد أجلوا سابقا الرحلة بعد إطلاق 36 صاروخا على إسرائيل ليل الجمعة من قطاع غزة وتصاعد الاشتباكات بين الفلسطينيين وقوات الأمن الإسرائيلية في القدس والضفة الغربية في نهاية الأسبوع.