وفد أميركي يزور ليبيا.. وإعادة فتح السفارة قريباً

في أول زيارة منذ تولي السلطة التنفيذية الليبية الجديدة زمام الأمور، وصل إلى العاصمة طرابلس، الثلاثاء، وفد أميركي برئاسة النائب الأول لمساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأوسط، جوي هود.وسيجري

وفد أميركي يزور ليبيا.. وإعادة فتح السفارة قريباً
في أول زيارة منذ تولي السلطة التنفيذية الليبية الجديدة زمام الأمور، وصل إلى العاصمة طرابلس، الثلاثاء، وفد أميركي برئاسة النائب الأول لمساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأوسط، جوي هود. وسيجري المسؤول الرفيع في الخارجية الأميركية خلال الزيارة محادثات ثنائية مع المسؤولين في حكومة الوحدة الوطنية، وفي مقدمتهم رئيس الوزراء عبد الحميد الدبيبة، ووزيرة الخارجية نجلاء المنقوش، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء الليبية. فتح سفارة أميركية وإضافة إلى العلاقات الليبية الأميركية، ستتناول المحادثات ملفات التعاون الثنائي، خصوصاً في مجالات الأمن والاقتصاد، وإعادة افتتاح السفارة الأميركية في طرابلس. كما نقلت الوكالة عن مصادر مطلعة، أن بياناً صحافياً مشتركاً سيصدر في ختام اجتماع وزيرة الخارجية الليبية مع المسؤول الأميركي. وأشارت المصادر أيضاً إلى أن هذه الزيارة من قبل مسؤول رفيع في الخارجية الأميركية لها أهمية لتأكيدها على الاهتمام من قبل الإدارة الأميركية الحالية بالملف الليبي. كذلك، تعتبر الزيارة مهمة لدعمها السلطات التنفيذية الجديدة في ليبيا والمتمثلة في المجلس الرئاسي وحكومة الوحدة الوطنية، وفق المصادر. جهود أميركية لحل سياسي تأتي هذه الزيارة مباشرة بعد إعلان الخارجية الأميركية تعيين السفير الحالي، ريتشارد نورلاند، مبعوثاً خاصاً للحكومة الأميركية إلى ليبيا، بالإضافة إلى مهمّته كرئيس للبعثة الدبلوماسية الأميركية في ليبيا. وكانت الخارجية الأميركية أكدت سابقا أن السفير الأميركي سيقود الجهود الدبلوماسية الأميركية لتعزيز الدعم الدولي لإيجاد حل سياسي وشامل يقوده الليبيون، وتشرف عليه الأمم المتحدة.