نواب جمهوريون يخططون لاستجواب كيري حول تسريب ظريف

أفادت شبكة "فوكس نيوز" الأميركية أن نوابا جمهوريين يخططون لاستجواب جون كيري، مبعوث المناخ في إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن، حول التسجيل المسرب لوزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف.وأشار ظريف في

نواب جمهوريون يخططون لاستجواب كيري حول تسريب ظريف
أفادت شبكة "فوكس نيوز" الأميركية أن نوابا جمهوريين يخططون لاستجواب جون كيري، مبعوث المناخ في إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن، حول التسجيل المسرب لوزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف. وأشار ظريف في التسريب إلى ما كشفه له كيري عن معلومات عسكرية إسرائيلية في سوريا. وصرح النائب الجمهوري، كين باك، أنه ينوي استجواب كيري تحت القسم خلال جلسة في الكونغرس، الأربعاء، حول خطوات مكافحة تغير المناخ، والظهور الأول لكيري بعد التسجيل المسرب. ودافعت الخارجية الأميركية خلال الأيام الماضية عن كيري، وقال الوزير أنتوني بلينكن إن ما قاله كيري كان معروفا ومتداولا، مشيرا إلى أن التحقيق معه سيكون "هراء". وكشفت ترجمة حرفية لقسم من التسجيل المسرب أن ظريف لم يكن على علم بالضربات العسكرية الإسرائيلية السرية على سوريا، قبل أن يزوده بها وزير الخارجية الأميركي السابق كيري. وذكر ظريف في التسريب أن كيري أخبره أن إسرائيل شنت 200 غارة جوية ضد المصالح الإيرانية في سوريا، دون مزيد من التفاصيل. واعتبر السيناتور الجمهوري تيد كروز أن ما فعله كيري "تهور هدد سلامة الأميركيين وحلفائنا". ودعا النائب جيم بانكس، عضو لجنة القوات المسلحة بمجلس النواب إلى استقالة الوزير السابق كيري من منصبه الحالي، قائلاً: "يجب أن يستقيل كيري على الفور، ويكون التحقيق معه بأثر رجعي". كما أرسل أعضاء في لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب، مطالبات إلى المفتش العام بوزارة الخارجية، لإجراء تحقيق مع كيري.