مدرب هولندا: سلامة اللاعبين أهم من تحقيق النتائج

كشف فرانك دي بوير مدرب هولندا أن صحة وسلامة لاعبيه تأتي في المقام الأول قبل اختيار تشكيلته لمواجهة إيطاليا خارج الديار في دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم يوم الأربعاء رغم انتقادات طالته بسبب ضعف

مدرب هولندا: سلامة اللاعبين أهم من تحقيق النتائج
كشف فرانك دي بوير مدرب هولندا أن صحة وسلامة لاعبيه تأتي في المقام الأول قبل اختيار تشكيلته لمواجهة إيطاليا خارج الديار في دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم يوم الأربعاء رغم انتقادات طالته بسبب ضعف النتائج.وستكون مواجهة إيطاليا المباراة الثالثة لدي بوير منذ توليه المسؤولية خلفا لرونالد كومان. ولم يسجل المنتخب الهولندي أي هدف حتى الآن تحت قيادته لتتزايد الضغوط على المدرب الجديد.وقال دي بوير عن الجدول المزدحم الذي شهد خسارة فريقه 1-صفر على أرضه أمام المكسيك يوم الأربعاء الماضي والتعادل بدون أهداف أمام مضيفه منتخب البوسنة في دوري الأمم يوم الأحد: خوض ثلاث مباريات في ثمانية أيام يشكل ضغطا كبيرا، يتعين علي التفكير في سلامة اللاعبين الذين سيعودون بعد ذلك للعب مع أنديتهم ويجب أن أضع هذا الأمر في الحسبان. لذا يكون من الصعب دائما الاستعداد للمباريات بالطريقة التي ترغبها.وتعرض مدرب أياكس وإنتر ميلان وكريستال بالاس وأتلانتا يونايتد السابق لضغوط سريعة بعد بداية سيئة مع المنتخب الهولندي، وقال دي بوير (50 عاما) في إشارة إلى سجل سلفه كومان الجيد: أمام البوسنة لم نلعب جيدا ومع ذلك أتيحت لنا خمس فرص سانحة لكننا لم نستغلها. وقف الحظ مع المدرب السابق، لدينا تشكيلة متحمسة جدا ولا نجد أي مشكلة في توجيه الانتقاد لبعضنا البعض. افتقدنا الشراسة أمام البوسنة وأتمنى أن يتغير الوضع يوم الأربعاء.