قراصنة إيرانيون يهاجمون متاجر H&M في إسرائيل

ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن قراصنة إيرانيين هاجموا سلسلة متاجر ماركة "H&M" للألبسة في إسرائيل وهددوا بنشر معلومات عن عملائها.وحذرت مجموعة تسمى N3tw0rm من أنها قد تنشر عن 110 غيغابايت من بيانات "H&M"

قراصنة إيرانيون يهاجمون متاجر H&M في إسرائيل
ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن قراصنة إيرانيين هاجموا سلسلة متاجر ماركة "H&M" للألبسة في إسرائيل وهددوا بنشر معلومات عن عملائها. وحذرت مجموعة تسمى N3tw0rm من أنها قد تنشر عن 110 غيغابايت من بيانات "H&M" الإسرائيلية ما لم يتم تلبية مطالبهم التي لم يتم الإعلان عنها. وذكرت صحيفة "هآرتس" أن العديد من الشركات الإسرائيلية الأخرى، بما في ذلك شركة "فيريتاس لوجستيكس"، قد استُهدفت بهجمات إلكترونية مماثلة. في إحدى الحالات، طلب المتسللون ثلاث عملات بيتكوين تبلغ قيمتها حوالي 170 ألف دولار. ويعتقد خبراء الأمن السيبراني أن N3tw0rm تابعة لمجموعة الهاكر الإيرانية Pay2Key، التي زعمت في الماضي أنها هاجمت صناعة الطيران الإسرائيلية وشركة الأمن السيبراني "بورنوكس" الإسرائيلية. وحذرت شركة الأمن السيبراني Checkpoint من نشاط مجموعة Pay2Key في نوفمبر الماضي بعد سلسلة من هجمات القراصنة على الشركات الإسرائيلية. ونص التحذير على أن المتسللين يقومون بتثبيت برامج الفدية على شبكات ضحاياهم، والتي تسمح للقراصنة بالسيطرة على البيانات أو الأنظمة والتهديد بالكشف عن معلومات الشركة، ثم يطلبون عملات البيتكوين كفدية. وتعقبت Checkpoint بعض المعاملات التي قام القراصنة بتحويلها إلى بورصة بيتكوين مقرها في إيران. هذا وحذرت وكالة تكنولوجيا المعلومات الإسرائيلية من أن الهجمات الإلكترونية المنسقة ضد إسرائيل من المتوقع أن تتزايد هذا الأسبوع بمناسبة "يوم القدس"، الذي تقيمه طهران في آخر يوم جمعة من شهر رمضان كل عام، وسط تصاعد التوترات بين إيران وإسرائيل. وتصاعدت حرب السفن بين البلدين خلال الأشهر الأخيرة. كما أن إيران تلقي باللوم على إسرائيل في انفجار الشهر الماضي في منشأة نطنز النووية.