فالنسيا يعتزم بيع المزيد من اللاعبين رغم استغنائه عن 7 أساسيين

قال فالنسيا المنافس في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم، اليوم الخميس، إنه يستعد لبيع المزيد من اللاعبين رغم الانتقادات التي تعرض لها من مشجعين ونجوم سابقين في النادي بسبب التخلي عن لاعبين

فالنسيا يعتزم بيع المزيد من اللاعبين رغم استغنائه عن 7 أساسيين
قال فالنسيا المنافس في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم، اليوم الخميس، إنه يستعد لبيع المزيد من اللاعبين رغم الانتقادات التي تعرض لها من مشجعين ونجوم سابقين في النادي بسبب التخلي عن لاعبين بارزين خلال الصيف. وأظهرت تقارير مالية أن بطل إسبانيا ست مرات خسر 26 مليون يورو الموسم الماضي، وقال النادي إنه يعتزم تعويض هذه الخسائر من خلال الأموال التي سيحصل عليها من بيع لاعبين قبل 30 يونيو 2021. وتأثر النادي بشدة بسبب جائحة فيروس كورونا، وأخفق في التأهل لمسابقة أوروبية ليتخلى فالنسيا عن سبعة لاعبين بارزين قبل انطلاق الموسم الحالي، ولم يتعاقد مع أي لاعب جديد. ومن بين المغادرين القائد داني باريخو وفرنسيس كوكلان وثنائي منتخب إسبانيا رودريغو مورينو وفيران توريس. وانضم لاعب الوسط جيفري كوندوغبيا إلى أتلتيكو مدريد في نهاية أكتوبر ليزداد غضب المدرب خابي غراسيا الذي كان يتوقع بقاء اللاعب وقدم بالفعل استقالته بسبب عدم التعاقد مع لاعبين جدد. وسحب غراسيا استقالته في وقت لاحق بعد أن طالبه النادي بدفع الشرط الجزائي للرحيل. واستهل فالنسيا الموسم بشكل سيئ لكنه استمتع بالفوز 4-1 على ريال مدريد حامل اللقب يوم الأحد سجل خلالها المهاجم كارلوس سولير ثلاثية من ركلات جزاء. وسولير من اللاعبين القلائل المستمرين مع فالنسيا من أصحاب القيمة المالية المرتفعة في سوق الانتقالات مع خوسيه غايا مدافع إسبانيا والمهاجم القادم من أوروغواي ماكسي غوميز والمهاجم الكوري الجنوبي لي كانغ-إن.