غاتوزو يغير أسلوبه إلى الاستحواذ

اشتهر مدرب نابولي جينارو غاتوزو دائما بالحماس والمثابرة ويرى لاعب الوسط المقاتل سابقا أن الشغف والصبر من العوامل التي ساهمت في صحوة الفريق خلال الأشهر الماضية.ويُنظر إلى غاتوزو (43 عاما)، الذي يقود

غاتوزو يغير أسلوبه إلى الاستحواذ
اشتهر مدرب نابولي جينارو غاتوزو دائما بالحماس والمثابرة ويرى لاعب الوسط المقاتل سابقا أن الشغف والصبر من العوامل التي ساهمت في صحوة الفريق خلال الأشهر الماضية.ويُنظر إلى غاتوزو (43 عاما)، الذي يقود ثاني فريق بدوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم، كمحفز أكثر من مدرب صاحب أفكار خططية وذلك بسبب سمعته التي اكتسبها في فترة اللعب، لكن الفكرة تغيرت ببطء وبات غاتوزو يطبق أسلوبا مختلفا عن الذي اعتاد عليه كلاعب.وقال عقب الفوز بملعبه 3-1 على سبال يوم الأحد: في مبارياتي الأولى ضد فرق إسبانية تعتمد على أسلوب الاستحواذ شعرت بالإحباط، اعتدت التوجه نحو اللاعبين والضغط عليهم بنفسي لكنني كنت أقف في المنتصف ويتبادلون الكرة من حولي وعندما تنتهي المباراة كنت أقول إننا نمارس رياضة مختلفة. كنت أعاني في هذه المباريات.لكن غاتوزو، الذي تولى قيادة نابولي وسط فوضى في ديسمبر، ينظر للأمور الآن بشكل مختلف، وأضاف: كرة القدم تغيرت في إيطاليا وهناك الكثير من الفرق تعتمد على تدوير الكرة. أنظر إلى كرة القدم بنظرة مختلفة الآن مقارنة بفترتي كلاعب. أحب أن نستحوذ على الكرة وأن نتجنب المخاطرة.ورغم الشكل الجديد يتمسك غاتوزو أيضا بمبادئ العمل، وقال: نحتاج للاستمرارية والعمل بجدية كل أسبوع وكل مباراة ويجب أن نمضي في المسار الذي بدأ هذا الشهر بعد فترة التوقف.وفاز نابولي في آخر خمس مباريات بالدوري كما هزم يوفنتوس في نهائي كأس إيطاليا وسيزور المتألق أتلانتا يوم الخميس والذي فاز في آخر ست مباريات في الدوري وسجل 21 هدفا في هذه السلسلة.وأتلانتا من أكثر الفرق تميزا في الدوري هذا الموسم أيضا بعد أن سجل 80 هدفا، ولا يتنافس الفريقان على اللقب لكن المواجهة بين أتلانتا صاحب المركز الرابع ونابولي السادس ستخطف الأنظار في الجولة 29 المقسمة على ثلاثة أيام.وتنطلق المباريات الثلاثاء حين يلعب يوفنتوس المتصدر ومطارده لاتسيو خارج الأرض، ويحل يوفنتوس المتفوق بفارق أربع نقاط والطامح للقبه التاسع على التوالي ضيفا على جنوة بينما يسافر لاتسيو إلى تورينو أما إنتر ميلان صاحب المركز الثالث فيستقبل بريشيا يوم الأربعاء.