بغداد: مصلحتنا تفرض العمل لاستقرار المنطقة

شدد وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، اليوم الاثنين، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف على أهمية السعي لاستقرار المنطقة.وقال: مصلحة العراق تفرض عليه العمل لصالح إرساء الاستقرار في

بغداد: مصلحتنا تفرض العمل لاستقرار المنطقة
شدد وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، اليوم الاثنين، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف على أهمية السعي لاستقرار المنطقة. وقال: مصلحة العراق تفرض عليه العمل لصالح إرساء الاستقرار في المنطقة. كما تطرق إلى العلاقة مع إيران، قائلاً: "هناك بعض المشاكل في الملف الاقتصادي بين البلدين نأمل حلها، وتطوير التعاون بين الطرفين. ولفت إلى أن الوزير الإيراني سيلتقي المسؤولين العراقيين ويزور النجف وإقليم كردستان إلى ذلك، أشاد بالتقدم الحاصل في المفاوضات حول الاتفاق النووي بفيينا. "المحادثات النووية تتقدم" من جهته، قال ظريف: ندعم دورا قويا للعراق بإحلال الاستقرار بالمنطقة كما تطرق إلى ملف مفاوضات فيينا، قائلا: "لم نتواصل مع المفاوضين الأميركيين في فيينا ولكن المحادثات النووية تتقدم. إلى ذلك، أثنى على تاريخ كل من قائد فيلق القدس السابق قاسم سليماني، ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي، معتبرا أنهما قاوما وحاربا ضد داعش. يشار إلى أن ثناء ظريف على سليماني أتى فيما لا تزال مسألة التسريب الذي وجه فيه عددا من الانتقادات لتحكم قائد فيلق القدس الراحل بمفاصل السياسة الخارجية.