بعد "عاصفة" كورونا التي ضربت الهند.. بايدن يمد يد المساعدة

أعلن الرئيس الأميركي جو بايدن الأحد أن الولايات المتحدة سترسل على الفور المواد الخام المطلوبة لتصنيع اللقاحات المضادة لكوفيد-19، إضافة إلى المعدات الطبية وأدوات الحماية لمساعدة نيودلهي في التصدي

بعد "عاصفة" كورونا التي ضربت الهند.. بايدن يمد يد المساعدة
أعلن الرئيس الأميركي جو بايدن الأحد أن الولايات المتحدة سترسل على الفور المواد الخام المطلوبة لتصنيع اللقاحات المضادة لكوفيد-19، إضافة إلى المعدات الطبية وأدوات الحماية لمساعدة نيودلهي في التصدي لزيادة هائلة في الإصابات بفيروس كورونا. وكتب بايدن على تويتر بعد أن أعلن البيت الأبيض قائمة من الإجراءات: "مثلما قدمت الهند مساعدة للولايات المتحدة عندما كانت مستشفياتنا تعاني ضغطاً هائلاً بفعل الوباء، نحن مصممون على مساعدة الهند في وقت الحاجة". من جهتها قالت المتحدثة باسم مجلس الأمن القومي إيميلي هورن إن مسؤولين أميركيين "يعملون على مدار الساعة" لإرسال الموارد والإمدادات المتاحة لمساعدة الهند على تصنيع لقاح كوفيشيلد لإنقاذ ملايين الهنود من المصابين والذين يحتضرون بفعل الوباء. كما سترسل علاجات ومجموعات من أجهزة الفحص السريع وأجهزة التنفس الصناعي. يشار إلى أن بريطانيا وفرنسا وألمانيا كانوا تعهدوا أيضاً بمد يد المساعدة للهند خلال اليومين الماضيين. يذكر أن الهند سجلت رقماً قياسياً عالمياً جديداً في عدد الإصابات اليومية بكوفيد-19، وحث رئيس الوزراء ناريندرا مودي المواطنين الأحد على التطعيم وتوخي الحذر قائلاً إن "عاصفة" الإصابات تهز البلاد. وبلغ عدد الإصابات في الأربع والعشرين ساعة الأخيرة 349691 مواصلاً تحطيم الأرقام القياسية لليوم الرابع على التوالي.