بعد إغلاق قنصليتهم في هيوستن.. الصينيون يحرقون أوراقهم

كشف موقع "ديلي بيست" الأميركي عن فيديوهات تظهر الموظفين في القنصلية الصينية في هيوستن يقومون بحرق الأوراق داخل القنصلية الصينية، رافضين دخول عربات الإطفاء، فيما تبدو عملية للتخلص من أوراق سرية، وذلك

بعد إغلاق قنصليتهم في هيوستن.. الصينيون يحرقون أوراقهم
كشف موقع "ديلي بيست" الأميركي عن فيديوهات تظهر الموظفين في القنصلية الصينية في هيوستن يقومون بحرق الأوراق داخل القنصلية الصينية، رافضين دخول عربات الإطفاء، فيما تبدو عملية للتخلص من أوراق سرية، وذلك بعد أن أمرت الحكومة الأميركية فجأة الصين بإغلاق قنصليتها في هيوستن، فيما وصفت بكين القرار بأنه "تصعيد غير مسبوق".وأضافت بكين في بيان لها أن الإخلاء القسري هو أحدث علامة على تدهور العلاقات بين أكبر اقتصادين في العالم. وهددت الصين بالانتقام من الإغلاق واتهمت الولايات المتحدة بمضايقة الموظفين الدبلوماسيين وتخويف الطلاب الصينيين، ومصادرة الأجهزة الكهربائية الشخصية. ويوم الثلاثاء، اتهمت وزارة العدل الأميركية مواطنين صينيين اثنين باختراق المواقع الغربية التي يجري فيها تطوير لقاحات الفيروس التاجي. وفي بيان صدر في وقت مبكر من يوم الأربعاء، قال متحدث باسم وزارة الخارجية: "لقد أصدرنا تعليمات بإغلاق القنصلية العامة لجمهورية الصين الشعبية هيوستن من أجل حماية الملكية الفكرية الأميركية والمعلومات الخاصة للأميركيين"، مضيفا أن الولايات المتحدة "لن تتسامح مع انتهاكات جمهورية الصين الشعبية لسيادتنا وتخويف شعبنا، تماما كما لم نتسامح مع الممارسات التجارية غير العادلة لجمهورية الصين الشعبية، وسرقة الوظائف الأميركية وغيرها من السلوكيات الشنيعة". وليلة الثلاثاء، تم حرق أوراق خارج السفارة بينما كان الصينيون يستعدون للمغادرة. وفي مقاطع الفيديو التي نشرتها وسائل الإعلام المحلية على الإنترنت في هيوستن، شوهدت الحرائق في حاويات متعددة، مع تصاعد سحب الدخان، مع رفض السماح لرجال الإطفاء بدخول المجمع.