النصر يعقّد وضع الاتحاد والحزم يهبط مع العدالة

عقّد النصر وضع مضيفه اتحاد جدة بعد تعادلهما 1-1 في المواجهة التي احتضنها ستاد مدينة الملك عبدالله "الجوهرة المشعة"، في حين أكد الشباب هبوط ضيفه الحزم لدوري الدرجة الأولى عقب فوزه 1-صفر، في حين عمّق

النصر يعقّد وضع الاتحاد والحزم يهبط مع العدالة
عقّد النصر وضع مضيفه اتحاد جدة بعد تعادلهما 1-1 في المواجهة التي احتضنها ستاد مدينة الملك عبدالله "الجوهرة المشعة"، في حين أكد الشباب هبوط ضيفه الحزم لدوري الدرجة الأولى عقب فوزه 1-صفر، في حين عمّق الفتح جراح ضيفه التعاون بفوزه عليه 1-صفر، وحقق فريقا الفيحاء وضمك فوزين مهمين على حساب العدالة والاتفاق بذات النتيجة 2-صفر، في المرحلة قبل الأخيرة من دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين. وعلى ستاد مدينة الملك عبدالله "الجوهرة المشعة" بجدة فشل الاتحاد في تحقيق فوز كان سيبعده عن خطر الهبوط مؤقتاً عقب تعادله أمام ضيفه النصر 1-1. وشهد الشوط الأول إثارةً كبيرة حيث أشعل المغربي عبدالرزاق حمدالله مهاجم النصر فتيل المباراة حينما تمكن من افتتاح التسجيل بعد مرور 4 دقائق بعدما حول عرضية زميله سلطان الغنّام المميزة برأسه لتستقر في شباك الاتحاد. وحاول الاتحاد العودة سريعاً وكاد مهاجمه فهد المولد أن يسجل هدف التعادل عقب تلقيه تمريرة من زميله المدافع زياد الصحفي ليواجه المرمى ويسدد الكرة قوية إلا أنها وجدت الحارس الاسترالي براند جونز الذي تصدى لها بصعوبة. وعند الدقيقة 11 تمكن الايفواري ويلفريد بوني مهاجم الاتحاد من تسجيل هدف التعادل عن طريق ركلة جزاء تسبب بها زميله فهد المولد. وكاد البرازيلي مايكون مدافع النصر أن يرجح كفة فريقه بتسجيل الهدف الثاني حينما تصدى لخطأ خارج منطقة الجزاء وسدد الكرة قوية إلا أنها وجدت الحارس البرازيلي غروهي الذي أبعدها بصعوبة. وواصل النصر هجومه وأهدر مهاجمه النيجيري أحمد موسى هدفاً محققاً عقب تلقيه عرضية مميزة من زميله المغربي نور الدين مرابط إلا أنه حول الكرة برأسه خارج الخشبات الثلاث. وفي الدقائق العشر الأخيرة كثّف الاتحاد هجومه وأهدر مهاجمه فهد المولد هدفاً محققاً عقب تلقيه تمريرة متقنة من زميله البرازيلي رومارينيو ليواجه المرمى ويسدد الكرة إلا أنها وجدت الحارس جونز الذي أبعدها بصعوبة. وقبل نهاية الشوط الأول أنقذ حارس النصر براند جونز فريقه من تلقي هدفٍ محقق بعد تصديه لتسديدة لاعب الاتحاد عبدالرحمن العبود القوية لتعود للمهاجم ويلفريد بوني الذي سددها لتجد الحارس الذي أبعدها بصعوبة. وفي الشوط الثاني فرض النصر سيطرته وكاد مهاجمه عبدالرزاق حمدالله أن يسجل الهدف الثاني حينما سدد كرةً قوية من خارج منطقة الجزاء إلا أنها أصابت العارضة. ورد الاتحاد سريعاً وكان قريباً من تسجيل الهدف الثاني حينما تلقى مهاجمه البرازيلي رومارينيو تمريرة من زميله فهد المولد ليحول الكرة بقدمه إلا أنها وجدت الحارس جونز الذي تصدى لها بصعوبة. وفي الوقت بدل الضائع سنحت فرصة محققة للنصر لمهاجمه عبدالرزاق حمدالله الذي ارتقى لعرضية زميله عبدالعزيز الدوسري ليحول الكرة برأسه إلا أنها وجدت الحارس غروهي الذي أبعدها بصعوبة. وبهذه النتيجة ارتفع رصيد النصر إلى 61 نقطة ليبقى في المركز الثاني، وارتفع رصيد الاتحاد إلى 32 نقطة ليتقدم الى المركز 11. وعلى ملعب الأمير خالد بن سلطان بالرياض أكد الشباب هبوط ضيفه الحزم عقب فوزه عليه 1-صفر ليرافق العدالة الهابط لدوري الدرجة الأولى. وانتظر الشباب حتى الدقيقة الأولى من الشوط الثاني حينما تمكن مهاجمه الأرجنتيني كريستيان غوانكا من تسجيل هدف فريقه الوحيد بعد تلقيه تمريرة من زميله عبدالله الحمدان ليسدد الكرة في الشباك. وبهذه النتيجة ارتفع رصيد الشباب إلى 43 نقطة ليتقدم الى المركز السابع، وبقي الحزم على رصيده السابق 27 نقطة ليتأكد هبوطه لدوري الدرجة الأولى. وعلى ستاد مدينة الأمير عبدالله بن جلوي بالأحساء حقق الفتح فوزاً ثميناً على ضيفه التعاون بهدف نظيف. ويدين الفتح بهذا الفوز لمهاجمه الهولندي ميتشيل دي فريدي الذي سجل هدف الفوز عند الدقيقة 81. وبهذه النتيجة، ارتفع رصيد الفتح إلى 33 نقطة ليتقدم الى المركز العاشر، وبقي التعاون على رصيده السابق 32 نقطة ليتراجع الى المركز 12 ويصبح أحد الفرق المهددة بالهبوط. وعلى ستاد مدينة الأمير محمد بن فهد بالدمام واصل ضمك صحوته بعد فوزه على مضيفه الاتفاق 2-صفر. وقدّم ضمك أداءً مميزاً وتمكن مهاجمه الأرجنتيني ايميليو زيلايا من افتتاح التسجيل عند الدقيقة 21 بعدما أكمل تمريرة زميله محمد محسن بقدمه لتستقر في شباك الاتفاق. وعند الدقيقة 63 تمكن مهاجم ضمك محمد محسن من تسجيل الهدف الثاني بعد تلقيه تمريرة من زميله الجزائري ابراهيم الشنيحي ليضع الكرة في الشباك. وبهذه النتيجة ارتفع رصيد ضمك إلى 32 نقطة ليبقى في المركز 14 برصيد 32 نقطة وبفارق الأهداف عن الفيحاء والتعاون والاتحاد، وبقي الاتفاق على رصيده السابق 42 ليتراجع الى المركز الثامن. وعلى ستاد مدينة الملك سلمان بالمجمعة حقق الفيحاء فوزاً مهماً على ضيفه العدالة الهابط رسمياً لدوري الدرجة الأولى بثنائية نظيفة. وسجّل هدفي الفيحاء لاعبه البرتغالي آرسينو نونيز "16"، والغاني صامويل أوسو "56". وبهذه النتيجة ارتفع رصيد الفيحاء إلى 32 نقطة ليتراجع الى المركز 13، وبقي العدالة على رصيده السابق 20 نقطة ليبقى في المركز الأخير.