المرصد: ارتفاع عدد قتلى مرتزقة تركيا في كاراباخ إلى 250

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، الخميس، برصد وصول دفعة جديدة من جثث مرتزقة مواليين لأنقرة، إلى الأراضي السورية، ممن قُتلوا في معارك إقليم ناغورنو كاراباخ إلى جانب القوات الأذربيجانية في حربها مع

المرصد: ارتفاع عدد قتلى مرتزقة تركيا في كاراباخ إلى 250
أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، الخميس، برصد وصول دفعة جديدة من جثث مرتزقة مواليين لأنقرة، إلى الأراضي السورية، ممن قُتلوا في معارك إقليم ناغورنو كاراباخ إلى جانب القوات الأذربيجانية في حربها مع القوات الأرمينية. وضمت الدفعة الواصلة 12 جثة للمقاتلين السوريين، وصلت إلى مناطق نفوذ القوات التركية والفصائل شمال سوريا، بحسب المرصد. وعلى صعيد متصل، وثق المرصد السوري مقتل ما لايقل عن 10 مقاتلين من "المرتزقة" خلال الساعات الفائتة، في المعارك إلى جانب القوات الأذرية ضد القوات الأرمينية ضمن الإقليم المتنازع عليه. وبذلك، ترتفع حصيلة قتلى الفصائل منذ زجّهم في الصفوف الأولى للمعارك من قبل الحكومة التركية، أي منذ نهاية شهر سبتمبر الفائت، إلى ما لا يقل عن 250 قتيلا، بينهم 195 قتيلا جرى جلب جثثهم إلى سوريا، فيما لا تزال جثث البقية في أذربيجان، فيما كانت القوات الأرمينية تمكنت من أسر 3 مقاتلين سوريين على الأقل. يُذكر أن تعداد المرتزقة السوريين الذين جرى نقلهم إلى أذربيجان للمشاركة في معارك إقليم اغورنو كاراباخ، بلغ حتى اللحظة ما لا يقل عن 2580 "مرتزق"، عاد منهم 342 مقاتل بعد أن تنازلوا عن كل شيء بما في ذلك مستحقاتهم المادية، بحسب المرصد. كما يُذكر أن تركيا لا تزال تجد صعوبة بالغة بتجنيد المقاتلين والزج بهم في معارك ناغورنو كاراباخ، وذلك لرفض شريحة كبيرة من المقاتلين الذهاب للقتال إلى القوات الأذربيجانية.