إسرائيل تهدد بقطع الكهرباء عن غزة.. والتهدئة بعيدة

على الرغم من تصاعد النداءات الدولية من أجل إنهاء دوامة العنف المتصاعد منذ الأسبوع الماضي بين إسرائيل والفلسطينيين، أفادت مصادر إسرائيلية باستمرار الضربات على قطاع غزة لأيام قليلة بعد.كما أفادت بأن

إسرائيل تهدد بقطع الكهرباء عن غزة.. والتهدئة بعيدة
على الرغم من تصاعد النداءات الدولية من أجل إنهاء دوامة العنف المتصاعد منذ الأسبوع الماضي بين إسرائيل والفلسطينيين، أفادت مصادر إسرائيلية باستمرار الضربات على قطاع غزة لأيام قليلة بعد. كما أفادت بأن إسرائيل تهدد بقطع التيار الكهربائي عن قطاع غزة، موضحة بحسب ما نقل مراسل العربية/الحدث مساء اليوم الثلاثاء، أن استهداف أنفاق غزة مستمر كأولوية. نتنياهو يتوعد من جهته، توعد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو برد قاس على مقتل إسرائيليين اليوم جراء القصف الصاروخي على مستوطنات إسرائيلية. وقال خلال لقاء مع ممثلي المجالس المحلية في جنوب البلاد، "ستستمر العملية الإسرائيلية ضد المتطرفين في قطاع غزة لعدة أيام أخرى على الأقل". فيما حث وزير الدفاع الأميركي، لويد أوستن خلال اتصال مع نظيره الإسرائيلي يني غانتس، اليوم على وقف العنف، وأبدى أسفه لسقوط أبرياء إسرائيليين وفلسطينيين على السواء. وكان وزير الدفاع الإسرائيلي أكد في تصريحات سابقة أنه "لا يوجد شخص أو منطقة محصنة وممنوع قصفها ولدينا آلاف الأهداف لضربها". يشار إلى أن دفعة صواريخ كانت أطلقت في وقت سابق اليوم من القطاع باتجاه عسقلان وأسدود، فيما سقط صاروخ على منطقة إشكول الاستيطانية، ما أدى إلى إصابة 10 أشخاص ومقتل 2. ودخلت غزة اليوم أسبوعها الثاني من العنف والغارات الإسرائيلية المكثفة، ما أدى إلى مقتل 237 فلسطينيا بينهم عشرات الأطفال، فيما قضى 12 إسرائيليا جراء الصواريخ. فخلال الأيام الماضية شن الطيران والزوارق الحربية الإسرائيلية مئات الغارات على مناطق متفرقة في القطاع، وطال القصف مقار حكومية تابعة لحماس، ومنازل لقادة من الحركة، ومواقع للفصائل، بالإضافة إلى أراضٍ زراعية وشوارع ومرافق عامة.