إبراهيموفيتش قد لا يمدد عقده مع ميلان

ألمح السويدي زلاتان إبراهيموفيتش إلى أنه قد لا يمدد عقده مع ميلان الإيطالي بعد نهاية الموسم الحالي، مشيراً إلى أنه فريقه كان سيتوج بلقب دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم لو انضم للفريق في بداية

إبراهيموفيتش قد لا يمدد عقده مع ميلان
ألمح السويدي زلاتان إبراهيموفيتش إلى أنه قد لا يمدد عقده مع ميلان الإيطالي بعد نهاية الموسم الحالي، مشيراً إلى أنه فريقه كان سيتوج بلقب دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم لو انضم للفريق في بداية الموسم وذلك عقب الفوز 4-2 على المتصدر يوفنتوس يوم الثلاثاء.ويتفاخر المهاجم السويدي (38 عاماً) والذي عاد إلى ميلان في يناير الماضي ليخوض فترة ثانية مع النادي، بنفسه دائما وسجل الهدف الذي بدأ انتفاضة ميلان من ركلة جزاء عقب التأخر بهدفين.وأشار إلى أنه قد لا يمدد عقده بعد انتهاء الموسم الحالي، وقال: هذا ليس سرا. أنا كبير في السن لكنه مجرد رقم. أريد الشعور بأنني لا زلت حيا في المنافسة وأود الاستمرار في اللعب، لا أملك نفس القدرات البدنية كالسابق لكن يمكنني التغلب على ذلك بذكائي.وترك إبراهيموفيتش تأثيرا كبيرا في ميلان، الذي نال آخر لقب بالدوري في 2011، حيث خسر الفريق مرتين فقط منذ وصوله وصعد للمركز الخامس بعد أن كان في المركز 14 في مرحلة سابقة، وأضاف: أنا آسف لأنني حضرت في منتصف الموسم. اذا كنت هنا منذ اليوم الأول لفزنا باللقب. وتابع مازحا: أنا رئيس ومدرب ولاعب لكنني أحصل على راتب لاعب فقط وهذا هو الجانب السلبي.وتلعب مباريات الدوري الإيطالي بدون جماهير بسبب وباء كورونا وتحسر إبراهيموفيتش على غياب الجمهور ليكون شاهدا على الانتصار الملحمي في سان سيرو الليلة الماضية.وواصل: كان المشهد سيصبح رائعا اذا كانت المدرجات ممتلئة. أمامي شهر واحد للاستمتاع وبعدها ستكون الأمور خارج سيطرتنا واعتذر للجماهير لعدم الالتقاء بهم شخصيا، كان من الممكن أن يشاهدونني بشكل مباشر لآخر مرة اقرأ ما بين السطور.