أميركا توضح: ارتداء الكمامة مطلوب في الطائرات ووسائل النقل

رغم تأكيد المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، أمس على تخفيف إرشاداتها بالنسبة للأشخاص الذين تلقوا تطعيماتهم ضد فيروس كورونا، بشكل كامل، قائلة إنه لا يتعين عليهم استخدام الكمامات في الهواء

أميركا توضح: ارتداء الكمامة مطلوب في الطائرات ووسائل النقل
رغم تأكيد المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، أمس على تخفيف إرشاداتها بالنسبة للأشخاص الذين تلقوا تطعيماتهم ضد فيروس كورونا، بشكل كامل، قائلة إنه لا يتعين عليهم استخدام الكمامات في الهواء الطلق ويمكنهم تجنب استخدامها في معظم الأماكن المغلقة، فإنه من غير المتوقع أن يتم رفع شروط إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن بضرورة استخدام الناس الكمامات في الطائرات ووسائل النقل العام والمطارات في أي وقت قريب. ففي تفاصيل جديدة، برزت اليوم الجمعة بحسب وكالة "فرانس برس"، أوضحت المراكز الأميركية أنه يتعين على العمال والمسافرين اتباع الشروط الاتحادية لوضع الكمامات في وسائل النقل وفي المطارات ومحطات القطارات. لكنها أشارت في الوقت عينه إلى أنه "لا توجد شروط بضرورة تطعيم الناس حتى يستخدموا وسائل النقل." وكانت إدارة أمن وسائل النقل أعلنت في 30 أبريل الماضي، بتمديد شروط وضع كمامات في شبكات النقل الأميركية حتى 13 سبتمبر أيلول لمعالجة تفشي كوفيد-19. رفض ارتداء الكمامة غير أن الإدارة أعلنت أن شركات تشغيل شبكات النقل سجلت رفض ما يقرب من ألفي راكب وضع كمامات منذ بدء سريان هذه الشروط في أول فبراير شباط. بدورها، قالت متحدثة باسم إدارة أمن النقل "سنواصل العمل عن كثب مع المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها لتقييم الحاجة إلى هذه التوجيهات". في الهواء الطلق والأماكن المغلقة وكانت المراكز المعروفة اختصارا باسم "CDC"، أصدرت توصيات جديدة بشأن ارتداء الكمامات ودورها في الحد من انتشار فيروس كورونا، اعتبرت فيها أن ارتداء الكمامات يبقى ضروريا في أماكن الرعاية الصحية أو في الأماكن التي تشترط ذلك أو في حال كان الشخص على متن طائرة. كما أكدت أن الأشخاص الذين تم تطعيمهم بالكامل لا يجب عليهم بعد الآن ارتداء الكمامات أو البقاء على مسافة ست أقدام من الآخرين في معظم الأماكن، سواء في الهواء الطلق أو في الداخل. بايدن: يوم عظيم بدوره، اعتبر الرئيس الأميركي جو بايدن أن يوم الإعلان عن هذا القرار هو "يوم عظيم". وأضاف في تغريدات عبر تويتر، أن هذا القرار يترك حرية ارتداء الكمامة من عدمها للمواطن.